وطنية

النائب شكيب باني يتحدّث لـ"آخر خبر أونلاين" عن إختراق إماراتي لمجلس نواب الشعب وإتهام بالعمالة

النائب شكيب باني يتحدّث لـ"آخر خبر أونلاين" عن إختراق إماراتي لمجلس نواب الشعب وإتهام بالعمالة

12 جانفي 2018 19:26 علي بوشوشة
نشر موقع " أسرار عربية " أمس، الخميس 11 جانفي 2018، مقالا قال إنه خاص وحصري، بعنوان "تفاصيل خطة الإمارات لشراء ذمم وزرع عُملاء داخل البرلمان التونسي".
 
وذكر المقال أنه حصل على وثيقة سرية إماراتية عن شبكة تجسس إماراتية في تونس تعمل منذ  2016 على شراء ولاءات وذمم عدد من أعضاء مجلس النواب التونسي وتشغيل بعضهم "عملاء لأبوظبي من أجل تمرير الأجندة الإماراتية المعادية للثورة وللتيار الإسلامي في البلاد".
 
وبحسب الموقع، فإن الوثيقة التي كشفها هي رسالة موجهة من الضابط "الحافري" في تونس إلى مقر إدارة جهاز أمن الدولة الإماراتي في أبوظبي، وتحمل الرقم (881/ 2016)، ويعود تاريخها إلى 19 أكتوبر 2016 وتتضمن خطة الإمارات لتجنيد "عملاء وشراء ولاءات وذمم داخل مجلس النواب، بما يضمن في النهاية تمرير أجندات دولة الإمارات عبر هؤلاء الأعضاء في المجلس".
 
وتحدث الموقع عن خطة بالتنسيق مع النائب عن نداء تونس شكيب باني لإخراج النهضة من دائرة الحكم، وأطلقت الوثيقة على المشروع إسم "حزام برلماني يعمل لصالح الإمارات في تونس".
 
ونقل الموقع عن الضابط الإماراتي في الرسالة عن النائب في البرلمان التونسي شكيب باني قوله: "أعتبر نفسي من رجال الإمارات لما لها من توجه ونظرة إقتصادية مفتوحة ما يجعلها مثالاً يُحتذى به في البلدان العربية والعالمية ". 
 
وفي إتصال بـ"آخر خبر أونلاين" نفى النائب عن حركة نداء تونس شكيب باني، وجود أي علاقة له من بعيد أو من قريب بالإمارات.
 
وقال "ليس لي إختلاف إيديولوجي مع النهضة".
 
باني أكد في ذات السياق أنه ليس له أي علاقة بالضابط المذكور في التقرير، الذي قال إنه إطلع عليه، معتبرا أنه تم تشويه سمعته، وأن "محتوى المقال مضحك".
 
وتابع باني أنه سيطرح أمام أول إجتماع لمكتب مجلس نواب الشعب المسألة، مؤكدا أنه سيرفع قضية ضد الموقع، عبر البرلمان، وعبر الحزب أيضا.
 
من ناحية أخرى، يرى أن المقال سعى إلى تشويه أغلبية أعضاء البرلمان، خاصة وأنه ذكر نوابا عن مختلف الكتل البرلمانية. 
 
وحول إختياره في هذه الوثيقة، قد يكون مرده أنه مختص في المالية، حسب رأيه.
 
كما أورد الموقع هوية الضابط الإماراتي المسؤول عن أنشطة التجسس في تونس وهو "سعيد الحافري" الذي تولى مسؤولية أنشطة الإستخبارات الإماراتية خلفا للضابط السابق الذي كان ينفذ الأجندة الإماراتية في تونس منذ 2011 وهو "عبد الله حسن عبد الله الحسوني"، والذي سبق أن إنكشف أمره .
.
12 جانفي 2018 19:26

المزيد

"آخر خبر أونلاين": النشرة المسائية ليوم الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

صفاقس/ القبض على 04 أشخاص من أجل المشاركة في تكوين وفاق قصد اجتياز الحدود البحريّة خلسة بعد اتهامهما بالوقوف وراء هجوم الاهواز .. ايران تهدد بتوجيه ضربات صاروخية ...

25 سبتمبر 2018 23:56

الاسبوع المقبل ندوة ببنزرت تحت عنوان “المناطق الحرة قاطرة لنمو الاقتصاد”

  تحشد السلط الحكومية من وزارات و هياكل عمومية مختلفة جهودها منذ فترة من أجل تحقيق خططها والتي ستتوجها من خلال ندوة تنظمها الأسبوع المقبل في مدينة بنزرت تحت عنوان ...

25 سبتمبر 2018 23:39

الروحية / القبض على شخصين بصدد النبش على الكنوز

 تمكّنت يوم 24 سبتمبر 2018 دورية تابعة لمركز الحرس الوطني بالرّوحية ولاية سليانة من ضبط شخصين بمنطقة الحباسة معتمدية الروحية بصدد النّبش عن الكنوز وحجزت لديهم معدّات ...

25 سبتمبر 2018 21:31

في سيدي حسين القبض على عصابة اطفال اختصوا في السطو على المنازل...

  تمكن امس اعوان فرقة الشرطة العدلية بسيدي حسين اثر نصبهم لكمين محكم من تفكيك عصابة اطفال تتراوح اعمارهم بين 14 و15 سنة اختصوا في السطو على المنازل. بالجهة وسرقتها ...

25 سبتمبر 2018 20:32