وطنية

 كان يجمع الأموال والسلاح  من ليبيا.... إمام جامع  قاد  المجموعة الإرهابية التي هاجمت  الحافلة العسكرية بولاية الكاف ..التفاصيل

كان يجمع الأموال والسلاح من ليبيا.... إمام جامع قاد المجموعة الإرهابية التي هاجمت الحافلة العسكرية بولاية الكاف ..التفاصيل

11 اكتوبر 2017 15:20 مفيدة الشرقي

 اعترف المتهم )ر ي( الموقوف على ذمة قضية الهجوم الإرهابي على الحافلة العسكرية بمدينة نبر من ولاية الكاف، والتي أدت إلى استشهاد 4 عسكريين وإصابة 5 آخرين، أنه كان يتردّد على جامع  علي بن صالح بالكاف  أين تعرف على الإرهابي سلمان رزيق الذي كان يؤمّ المصلين ويدعو الناس إلى القتال والجهاد في سوريا، مبينا أن خُطبه كانت تحرّض على  العنف وأنه كان معروفا بتشدده  وتكفيره للنظام القائم وللأمنيين والعسكريين.

مشيرا إلى أنه مفتش عنه  في قضية اعتداء بالعنف الشديد وقد اعلم سلمان رزيق بذاك  وطلب منه مساعدته للهروب عبر القطر الجزائري، إلا أن رزيق عرض عليه  الانضمام إلى مجموعة جهاديّة في جبال الكاف  عوض السفر إلى الجزائر.

                                                        

جلب الأموال من ليبيا لدعم المجموعات الإرهابية في الكاف

 

 وقد اعترف المتهم   (ع ي ) أنه  كان يتبنى الفكر الجهادي وكانت تربطه علاقة  بالمدعو  رمزي الرمضاني الذي كان بدوره يعرف سلمان رزيق، والذي كلفه بمهمة جلب الأموال وجمعها.

 

مُبينا أنّه  جلب للمدعو رمزي الرمضاني،  و في أكثر من 5 مناسبات، مبالغ مالية من ليبيا حيث التقى بشخص ليبي الجنسية   بمدينة صبراطة الليبية  و مكنه من كيس أسود  يحتوي على 9300 جنيه ليبي،  ثم  حول ذلك المبلغ وسلمه لسلمان  رزيق.

 

كما مكنه من مبلغ 7 آلاف دينار ومبلغ 2000 دينار،  وأنّه عاد مجددا إلى ليبيا وجلب مبلغ 10 ألاف أورو،  وقد حول منها مبلغ 3  آلاف دينار تونسية  لدعم تلك الجماعات الإرهابية في الكاف .

 

رصد الحافلة والهجوم عليها:

 

 وقد  تبيّن من خلال الأبحاث المجراة في القضية،  أن المظنون فيه كريم الشعشوعي  كلف ياسين الخرزي بمراقبة  حافلة عسكرية  تقل مجموعة من  عناصر الجيش الوطني،  وقام ياسين  بمعية محمد صوالحية  بتنفيذ تلك المهمة وفي مناسبة ثانية  قام فيصل  الجبالي بمعية محمد صوالحية  بنفس المهمة،  وفي مناسبة ثالثة  رافقه ياسين الخرزي  على متن سيارته نوع  "بيجو بارتنار"  وقاما بمتابعة الحافلة من بعيد  وبمجرد مغادرتها للثكنة العسكرية  اتصل ياسين  هاتفيا بالإرهابي كريم الشعشوعي الذي كان مسلحا رفقة أكثر من 8 عناصر من بينهم 3 جزائريين، وأعلمه   بخروج الحافلة   ثم واصلا تعقب الحافلة العسكرية.

 

و بوصولها الى المنعرجات  اتصل ياسين مجددا بكريم واعلمه بالأمر،  ثم قاما بمجاوزة الحافلة، واثر ذلك أطلق الإرهابيون النار بكثافة على الحافلة  وحاولا النزول من على الهضبة للتنكيل بالجثث وقتل البقية إلا أن أحد العسكريين كان مسلحا وأطلق عليهم النار مما أجبرهم على الهروب .

 

11 اكتوبر 2017 15:20

المزيد

"آخر خبر أونلاين": النشرة المسائية ليوم الخميس 22 فيفري 2018

 تقرير دولي : بسبب انخفاض اسعار الاقامة، تونس من الاكثر الوجهات السياحية شعبية في العالم

22 فيفري 2018 23:55

في العاصمة ..طبق طعام يُحيل زوجا على القضاء

  مثل اليوم الخميس امام هيئة الدائرة الجناحية السادسة بالمحكمة الابتداىية بتونس متهم في العقد الخامس من العمر متهم  بالاعتداء على القرين بالعنف الشديد وذلك اثر ...

22 فيفري 2018 22:15

رسمي / معاليم الإقامة و الإعاشة و مختلف الخدمات المقدمة في الهياكل العمومية للشباب بالتفصيل

صدر اليوم في العدد الاخير من الرائد الرسمي قرارا من وزيرة شؤون الشباب والرياضة ووزير المالية مؤرخ في 13 فيفري 2018 يتعلق بضبط معاليم الإقامة والإعاشة ووقوف العربات ...

22 فيفري 2018 22:00

المظيلة : فتاة تحاول الانتحار بسبب لعبة مريم

  اقدمت منذ قليل الخميس 22 فيفري 2018 فتاة في عقدها الثاني على محاولة الانتحار بشرب كمية من دواء الفئران حيث تم نقلها للمستشفى المحلي بالمظيلة اين قام الاطار الطبي ...

22 فيفري 2018 21:25

كان مسلحا بمسدس ورمانة يدوية.. إرهابي يتوجه إلى إحدى المصحات للقيام بعملية تجميل

  كشفت الأبحاث والتحريات الأمنية في ملف أحداث المنيهلة الإرهابية التي تم القضاء فيها خلال سنة ,2016 على عنصرين اثنين  وهما نجم الدين الغربي ونجيب المنصوري وهو خبير ...

22 فيفري 2018 21:10