وطنية

"أم عمر التونسية " تكشف في اعترافاتها: داعش ذبح إرهابيا تونسيا أراد الانشقاق عن التنظيم

"أم عمر التونسية " تكشف في اعترافاتها: داعش ذبح إرهابيا تونسيا أراد الانشقاق عن التنظيم

28 نوفمبر 2016 22:57 امنة السليطي
نشر المركز الإعلامي لقوات البنيان المرصوص  على صفحته الرسمية  اليوم الإثنين، الجزء الثاني  لقصّة أم عمر التونسية التي ألقي  القبض عليها في مدينة سرت بعد أن سلمت  نفسها.
 
 و حسبما جاء  في أقوالها فإن  "أم عمر" فكرت  في العودة إلى تونس، فهي لم تجد طيلة الشهر والنصف في صبراتة دولة الإسلام، ولم تر في معاملة من يدعون أنهم جنود الدولة هناك إسلام، إنها كالسجينة في بيت لا تخرج منه إلا بإذن ومرافقين يراقبون كل حركتها، وكان لابد من العودة لبيتها، ولكن ما السبيل، فإحدى الروايات تقول أن تونسياً حاول الرجوع إلى تونس، قبض عليه التنظيم وذبحه!
استسلمت "أم عمر" للأمر الواقع، وساعدتها رفيقتها "هاجر" في موضوع الزواج، وأعطتها حساب "أبو عمر" فتواصلت معه على الفيس بوك والتليجرام، وعرض عليها الزواج لتأتي وتقيم معه في سرت، وافقت على العرض بعد أن بعث لها بصورته.
حزمت "أم عمر" أمتعتها وجاء رجل وزوجته واصطحباها معهم إلى سرت، قضوا ليلة ببني وليد، ليكملوا في اليوم التالي طريقهم إلى سرت، لتجد "أبوعمر" في انتظارها ومعه عقد الزواج بمهر هو دينار ذهبي وكلاشنكوف وحزام ناسف، أمضت على العقد واصطحبها بعلها إلى منزلها بالحي رقم "2" بتاريخ 27/فبراير/2016.
"أبوعمر" تونسي يبلغ من العمر 28 عاما، طويل أبيض البشرة شعره كث، يتحدث بلهجة ليبية، كان في درنة قبل أن يأتي لسرت، يبدو من خلال عقد زواجه من "أم عمر" أن له زوجة أخرى، كان يقضي جل النهار خارج المنزل، ولا ينزل حاسوبه من سيارته، يعمل على صيانة الدبابات، هكذا وصفته زوجته "زينب"، و"زينب" هو الاسم المستعار المضاف لكنيتها "أم عمر"، فيما أصبح اسمها الحقيقي جزء من الماضي.
لم يكن "أبو عمر" يثق "بأم عمر"، ولا يعاملها بشكل حسن، فخرجت من منزلها إلى "حي الدولار" حيث تقيم "أم أنس" التونسية القادمة من بنزرت، والتي جاءت معها من صبراتة، اشتكت لها من "أبوعمر" وطلبت منها البقاء عندها، إلا أن "أبوعمر" عندما سأل شرعي الدولة، طلب منها العودة إلى زوجها، أو الذهاب إلى مضافة النساء.
لم تشأ "أم عمر" الذهاب إلى المضافة، فهي تراها سجنا، توضع به النساء المهاجرات، لا يخرجن منه، إلا إذا جاءها من يتزوجها، فقررت الرجوع لبيت زوجها..
بعد أسبوع تواصلت عن طريق الانترنت مع خالتها في تونس، أخبرتها أنها في سرت، نصحتها بالرجوع إلى تونس فورا، وأن تعرض على المحكمة وسيكون بعدها الأمر خير.. ذهبت لبيت جارتها، وباحت بسرها ورغبتها في العودة لتونس، ليتضح أن جارتها "دولوية" بحسب وصف "أم عمر" لها، أي أنها من الدولة الإسلامية، والتي بدورها أخبرت زوجها، الذي أخبر "أبوعمر"، لتتحول حياتها بعدها إلى تعاسة
 
28 نوفمبر 2016 22:57

المزيد

"آخر خبر أونلاين": النشرة المسائية ليوم الإثنين 27 فيفري 2017

البنك الدولي يمول مشروع مضاعفة الطريق الوطنية بولايتي زغوان وسليانة بقيمة 130 مليون دينار بين تونس و ليبيا / الكشف عن شبكة تزوير و تدليس اختام جوازات سفر تونسية ...

27 فيفري 2017 23:57

السلطات الجزائرية تعزز تواجدها العسكري على الحدود مع تونس ... الاسباب

دفع الجيش الجزائري بتعزيزات عسكرية باتجاه ولاية تيزي وزو بمنطقة القبائل شرق البلاد، وذلك بعد اشتباكات وقعت فجر اليوم الإثنين، بين قوة من الجيش الجزائري وعناصر ...

27 فيفري 2017 23:18

تقرؤون غدا الثلاثاء 28 فيفري 2017 في صحيفة "آخر خبر" الأسبوعية

 تقرؤون غدا الثلاثاء 28 فيفري 2017  في العدد 229 من صحيفة "آخر خبر" الاسبوعية * الارهابيون التونسيون بين الملاحقة والعودة: أكثر من 1000 "ارهابي" ملاحق من الانتربول خلال ست ...

27 فيفري 2017 22:45

نائب بالمجلس التأسيسي/ هذه الأسباب الحقيقية لاستبعاد عبيد البريكي

 قال عضو المجلس التاسيس رابح  الخرايفي في تدوينة نشرها اليوم  انه تم استبعاد وزير الوظيفة العمومية والحوكمة عبيد البريكي لسببين لم يتم الافصاح عنهما الى حد الان ...

27 فيفري 2017 22:41

الصحافة المصرية تحذر من انتهاج السياسة التونسية في علاقة بصندوق النقد الدولي

نشرت مواقع مصرية اليوم الاثنين 27 فيفري تقارير اخبارية عبرت من خلالها عن مخاوف بشأن انتهاج سياسة اقتصادية كسياسة الحكومة التونسية قد تنجر عنها تشنجات مع الجهات ...

27 فيفري 2017 22:17