منوعات

دراسة جديدة / زواج حدث قبل 500 ألف عامٍ أنقذ الإنسان الحالي من الإنقراض... التفاصيل

دراسة جديدة / زواج حدث قبل 500 ألف عامٍ أنقذ الإنسان الحالي من الإنقراض... التفاصيل

12 اكتوبر 2018 11:50

يعتقد البشر أن إنسان نياندرتال الذي إنقرض قبل 24 ألف سنة لم يعد له أثر في حياة البشر اليوم.

 

ويعتبر نياندرتال كأحد أنواع جنس "هومو" الذي إستوطن أوروبا وأجزاء من شرقي آسيا، وظهرت أول آثار له في أوروبا وتعود لحوالي 350 ألف سنة خلت.

 

وذكر موقع "بيغ ثينك" المتخصص يوم 9 أكتوبر 2018  أن آثار نياندرتال البيولوجية على الخارطة الجينية البشرية غائبة تماما أو قد تمت إزالتها تاريخيا، وليس هناك من يفكر ولو لمرة واحدة بأنه شبيه بالإنسان الذي يعيش أمامنا اليوم.

 

وكشفت دراسة بحسب الموقع المتخصص أن نسبة 1.8 إلى 2.6 بالمائة من الحمض النووي الذي يحمله البشر اليوم ينحدر من نياندرتال المنقرض.

 

وتشير الدراسة إلى أمر مهم للغاية مفاده أن إنسان نياندرتال نجح في التكيف الجيني الرئيسي الذي ساعد البشر اليوم في الحماية من الفيروسات القاتلة.

 

وبررت الدراسة أثر نياندرتال البيولوجي على البشر اليوم بسبب التزاوج الذي حدث بين إنسان نياندرتال البدائي وهومو سابينس (الإنسان العاقل) وبالتالي أدت هذه العملية الجنسية إلى إرتباطنا الوراثي معه.

 

ولفتت الدراسة إلى أن البشر وهم في طريقهم للخروج من إفريقيا إلى أوراسيا، إلتقوا بنياندرتال.

 

وقالت الدراسة: أنتجت اللقاءات الجنسية التي حدثت قبل مئات آلاف السنين ذرية قابلة للحياة ومنعت البشرية من الانقراض".

 

وتوصلت الدراسة أيضا إلى نتيجة مفادها أن إنسان نياندرتال الذي عاش في أوراسيا لمئات الآلاف من السنين طور جينات محاربة للأمراض وبالتالي طورت جيناته القدرة على البقاء على قيد الحياة في مواجهة الفيروسات القاتلة والتي أورثوها لنا بعد عملية التزاوج مع الإنسان العاقل.

 

إن دمج المادة الوراثية التي سبق أن تم تكييفها مسبقا من الإنسان البدائي أعطى الإنسان العاقل "مسارا سريعا للتكيف"، وبدلا من إعادة اختراع العجلة الوراثية، قمنا باستيرادها من نياندرتال.

 

ويقول الباحث ديفيد إينارد: "إن المواد الوراثية النياندرتالية تشبه الترياق الوقائي لأنه من المحتمل أن يكون إنسان نياندرتال مصابا لفترة طويلة بنفس الفيروسات التي كانت ضارة الآن للإنسان الحديث".

 

وهذا التعرض الطويل يعني أنه كان لدى إنسان نياندرتال الكثير من الوقت للتكيف مع هذه الفيروسات قبل ظهور البشر المعاصرين.

 

*المصدر : سبوتنيك

 

12 اكتوبر 2018 11:50

المزيد

عمره يزيد عن 2500 سنة ..هدم السقيفة العثمانية داخل برج قليبية خلال أشغال ترميم

 أكد كاتب عام جمعية كاب قليبية للثقافة وحماية التراث محمد حميدة في تصريح لموزاييك اليوم السبت 16 فيفري 2019 أن العملة بحضيرة أشغال داخل برج قليبية الأثري عمدوا إلى هدم ...

16 فيفري 2019 17:17

نسبة البطالة بتونس بلغت 15.5 بالمائة في الثلاثي الرابع من سنة 2018

تقدر نسبة البطالة بـ 15.5 بالمائة خلال الثلاثي الرابع من سنة 2018 مسجلة استقرارا بالمقارنة مع الثلاثي الثالث للسنة ذاتها وفق نتائج مسح قام به المعهد الوطنيللإحصاء. ...

15 فيفري 2019 13:16

تونس تحتل المرتبة الاولى عالميا بمجال المساحات المخصصة لغراسة الزيتون البيولوجي

تتصدر تونس المرتبة الاولى عالميا بمجال المساحات المخصصة لغراسة الزيتون البيولوجي من بين 30 دولة منتجة للزيتون البيولوجي، وفق تقرير حول الفلاحة البيولوجية في ...

14 فيفري 2019 13:15

سيدي بوزيد / إتصالات تونس تدشّن فضاءها السادس

في إطار برنامج التموقع التجاري الذي تعتمده اتصالات تونس، دشّنت الشركة الوطنية ، مؤخرا، فضاءها التجاري الجديد بولاية سيدي بوزيد خلال حفل بهيج.   ويقع الفضاء ...

11 فيفري 2019 12:21

وكالة " الناسا" : الطقس في 2018 سجل أكثر الدرجات ارتفاعا منذ نحو 140 عاما. تعرف على درجات الحرارة في البلدان العربية منها تونس

  كشفت هيئات علمية متخصصة أن الطقس في 2018 سجل أكثر الدرجات ارتفاعا منذ نحو 140 عاما.   وبحسب وكالة إدارة الطيران والفضاء الأميركية "ناسا" والإدارة الوطنية للمحيطات ...

07 فيفري 2019 08:07