في العمق

 غلاء الأسعار و التضخم يفقدان فرحة التونسيين نكهة رمضان

غلاء الأسعار و التضخم يفقدان فرحة التونسيين نكهة رمضان

02 ماي 2019 20:38
 

يفقد غلاء الاسعار و التضخم منذ سنوات نكهة استمتاع التونسيين بشهر رمضان بمختلف طبقاتهم و شرائحم الاجتماعية اذ  تجاوزت نسبة التضخم 7% نهاية الربع الاول من العام الحالي و وصلت الى حدود 9% فيما يتعلق بالمواد الغذائية و المشروبات حسب اخر المعطيات الصادرة عن المعهد الوطني للاحصاء.

و شهدت خصوصا الفترة الاخيرة ارتفاعا غير مسبوق لاسعار الخضر و الغلال و اللحوم فاقت نسبه في العديد من الوضعيات 100% و تجاوز سعر الكيلوغرام الواحد من لحم الضان 25 دينارا في حين أن الأجر الأدنى الشهري يبلغ 400 دينارا (3.8 اورو يوميا)، ووصل سعر بعض الاصناف من الاسماك و ما شابهها من منتجات البحر إلى 100 دينار (29 اورو). 

و غدا هذا التضخم الزاحف و المتنامي و الشامل موضوعا يؤرق جل المواطنين، و مصدرا متواصلا لقلقهم و تخوفهم من مزيد استفحاله. وأدركت السلطات المختصة الامر لتسارع بالاعلان عن اتخاذها الإجراءات اللازمة  لتحسين مستوى عيش المواطن و الضرب على يد السماسرة و المضاربين.

كما اكدت وزارة التجارة في العديد من المناسبات انها شرعت في الاستعداد لشهر رمضان منذ مدة طويلة و انه من المنتظر ان يتزامن الشهر مع بداية تطور حجم المحاصيل الفلاحية الفصلية دون اعتبار توريد عدد من المنتجات الغذائية كاللحوم علما ان الإنتاج الفلاحي يرتبط الى حد بعيد بالتوريد لا سيما فيما يتصل ببعض المواد الاولية التي ازدادت أسعارها بصفة واضحة تبعا لتقلص قيمة الدينار. و استفحل التضخم كذلك بسبب الترفيع في الاداءات على الاستهلاك، ولكن أيضا نتيجة انحسار اقساط توزيع بعض المواد الاساسية و تفاقم ظواهر التخزين و الاحتكار.

وتم نشر أكثر من 600 مراقب في كامل أنحاء البلاد حسب مصالح وزارة التجارة يعملون ليلا نهارا وكامل أيام الأسبوع، و لكن ذلك يبدو ذلك غير كاف وفق تقييمات العديد من متابعي الشان الاقتصادي الوطني.

 

هذا و رغم ان المستهلكين يشكون من غلاء كبير للأسعار جعل ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية يشكل عبءا ثقيلا عليهم وساهم في تدهور مقدرتهم الشرائية، فان الأرقام الرسمية تبرز تناقضات عديدة في هذا الشأن .وتفيد أرقام المعهد الوطني للاستهلاك أن المواطن التونسي مبذر لأنه يستهلك بين 30 و40% فقط مما يقتنيه من منتوجات، وأظهرت المعطيات الأخيرة للمعهد التونسي للإحصاء أن المستوى الحالي لغلاء المعيشة في تونس يعد الأعلى منذ اكثر من عقدين من الزمن .

و يبقى الملفت للانتباه اقتران شهر رمضان بالاستهلاك المفرط لدى التونسي ولوكان بتكلفة باهظة، وقد كشفت معطيات رسمية أن استهلاك المواطنين خلال شهر رمضان يرتفع رغم التّذمر من غلاء الأسعار وتدهور المقدرة الشرائية، وأعلن المعهد التونسي للاستهلاك أن نسق استهلاك التونسي في ارتفاع متواصل تقدر نسبته السنوية بما بين 8 و9%، و تشهد بعض المواد ارتفاعا مشطا خلال رمضان ومن بينها التن والتمر والخبز، وتتراوح نسبة ارتفاع الإنفاق على المواد الغذائية مقارنة مع بقية أشهر السنة ما بين 50 و100% وفق تقديرات الخبراء ومنظمة الدفاع عن المستهلك .

ويقر بعض المراقبين بأن التبذير أصبح ظاهرة في المجتمع وتكون أعلى معدلاته خلال شهر رمضان الذي يتسم باقتناء منتوجات عدة سواء للمأكولات وخاصة منها مادة الخبز أواللباس أوالحلويات .

02 ماي 2019 20:38

المزيد

زين العابدين بن علي... من حاكم بأمره في تونس إلى الوفاة في المنفى

زين العابدين بن علي الذي توفي الخميس عن 83 عاما، حكم تونس بقبضة من حديد على مدى 23 عاما قبل أن يهرب الى السعودية في أعقاب انتفاضة شعبية ألهمت شعوبا أخرى في المنطقة ...

19 سبتمبر 2019 21:15

ايطاليا/ "حراقة" تونسيين في ايطاليا يرفعون لافتة في لامبدوزا كتب عليها " ساعدونا على عدم العودة إلى تونس"

وكالات – أعلنت مصادر أمنية إيطالية عن وصول مجموعة جديدة من المهاجرين، رست خلال الليل على سواحل جزيرة لامبيدوزا. وأضافت المصادر ذاتها بحسب وكالة آكي  ...

19 سبتمبر 2019 13:13

النخبة التونسية... من النضال الفكري إلى نشأة أول حزب سياسي

بقلم د. محمد فوزي المستغانمي   بعد فترة المقاومة المسلحة غداة انتصاب الاستعمار وعودة الاستقرار سرعان ما أخذت النخبة المثقفة التونسية بزمام المبادرة واعتمد على ...

18 سبتمبر 2019 21:20

ما جرى لإخوان السودان هل سيؤثر على إخوان تونس؟

بقلم : علية العلاني* ما حصل في السودان البارحة 4/8/2019 يبقى حدثا تاريخيا بامتياز، فقد تم التوقيع على اتفاقية بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير لإرساء حكومة ...

06 اوت 2019 10:28

حركة النهضة بين التحدي والمجهول وكيف تمرّ تونس إلى برّ الأمان ؟

بقلم : علية العلاني. أكاديمي وباحث في القضايا الاستراتيجية   لماذا اختار الغنوشي الترشح للبرلمان؟ هناك 4 أسباب ربما تكون قد دفعت الغنوشي للترشح للبرلمان: أولا: سبب ...

31 جويلية 2019 13:36