رأي

تقدير موقف /  أبو عياض توفّي سنة  2014 ...

تقدير موقف / أبو عياض توفّي سنة 2014 ...

25 جانفي 2017 11:12 نورالدين المباركي

عاد إسم  زعيم " أنصار الشريعة " المحظور  أبو عياض  إلى سطح الأحداث في تونس وليبيا .

 

فبعد تداول  مقطع فيديو تأبين زعيم " أنصار الشريعة " في ليبيا  ، إحتل  إسم " أبو عياض"  مساحة هامة في متابعات وكالات الأنباء  و القنوات التلفزية  على خلفية  ما تردّد أنه قُتل في معركة قنفودة .

 

تأكد الآن بشكل  رسمي  أنّ  الجثّة التي  تمّ تداولها ليست لأبي عياض  وأنّ هذا الأخير  مازال حيّا  و متخفّيا ، لكنّ السؤال المطروح : هل مازال  إسم  " أبي عياض"  يمثل خطرا على تونس  و على أمن التونسيّين؟

 

دون شك  ومنذ خروج " أنصار الشريعة " في تونس  إلى العلن  و إستغلاله  لمساحات الحرية  و لتسهيلات  التحرك شكل هذا التنظيم خطرا حقيقيا على أمن التونسيّين  و نمط حياتهم ، بدأت بإستهداف نمط عيش التونسيّين  و التدخّل فيه بشكل سافر  و إنتهت برفع السلاح ( كتيبة مسلحة  في جبل الشعانبي ، و إغتيالات  قيادات سياسية ) .

 

ورغم محاصرتهم بعد ذلك  و تضييق الخناق عليهم  ، فإنّ  هذا التنظيم بقي يمثّل خطرا محتملا  و تهديدا قائما .

 

و أقدّر أن ّمنعرجين  هامّين في حياة هذا التنظيم  ساهما في إضعافه  بشكل واضح ، المنعرج الأوّل  فرار  أبي عياض إلى ليبيا و الثاني (وهو الأهم )  الإنشقاق  الحاصل  داخل " أنصار الشريعة "  سنة 2014 بعد إعلان  ما يسمى  بـ"دولة الخلافة".

 

 منذ ذلك التاريخ  ضعف " أنصار شريعة"  خاصة و أنّ أعلى القيادات فيه  أعلنت مبايعتها لتنظيم داعش  و لم يبق مع " أبي عياض"   في ليبيا و تونس إلا بعض القيادات الوسطى .

 

و حتى  الكتيبة المسلّحة  التي أنشأها " كتيبة  عقبة بن نافع " تراجع دورها  بسبب الإنشقاقات  داخلها  ومقتل أبرز قياداتها العسكرية .

 

بقي  " أبو عياض " مختفيا في ليبيا  و محميّا من " أنصار الشريعة " هناك  في وضعيّة  ضعيفة تنظيميّا  و أكبر إشارة إلى ذلك  أنّه  قبل تداول  الفيديو  الذي  يُؤبّن  فيه زعيم " أنصار الشريعة " في ليبيا  ، كان صامتا  رغم الأحداث التي عرفتها البلاد و عرفها تنظيمه  و عرفها أيضا تنظيم " القاعدة في المغرب الإسلامي " .

 

وهو صمت لا يفسر فقط أنّه  لتجنّب التعقّب  إنّما أيضا لأنّه ضعف تنظيميّا  و لم يعد له التأثير السابق في تونس .

و عليه  أقدّر  أنّ الوفاة التنظيميّة   لأبي عياض كانت منذ سنة 2014 .

 

25 جانفي 2017 11:12

المزيد

تقدير موقف/ ظاهرة الكراء المؤقت للشقق المفروشة و المكاتب تثير القلق في ظل تفاقم المخاطر الإرهابية

   يثير منذ سنوات تسويغ الشقق المؤثثة و المكاتب في بعض الأحياء خصوصا بالعاصمة و المدن الكبرى بالبلاد، ليوم أو لأسبوع أو حتى لبضع ساعات قلقا متزيدا لاحتمال ...

06 جانفي 2017 18:01

تقدير موقف/ بعد تواتر الهجمات الدمويّة ، الإقتصاد التركي في عين العاصفة

 في ظل تواتر الاضطرابات التي تشهدها تركيا لا سيما على الصعيد الأمني فقد بدأ طيف واسع من الخبراء و المحللين الاقتصاديين في توقع أزمة خانقة من الممكن أن تدك أسس ...

03 جانفي 2017 22:11

تقدير موقف/ هل تهتز العلاقات الاقتصادية بين تونس وألمانيا بعد حادث برلين الإرهابي ؟

    بعد ما وقع تداوله مؤخرا حول إمكانية تأثر العلاقات الاقتصادية بين تونس وألمانيا غداة الحاث الإرهابي الذي جد بألمانيا، فإن قراءة واقع الشراكة العريقة بين ...

22 ديسمبر 2016 21:18

رأي / عندما تغيب البوصلة عن الوزير الأوّل الفرنسي السّابق...

بكل " ثقة" اعتبر  الوزير الأول  الفرنسي  السابق  "جان بيار رافاران" أن الارهاب  قد يربح المعركة في يوم ما في كل من تونس و الجزائر و المغرب لا نعلم على ماذا استند في ...

14 ديسمبر 2016 09:44

تقدير موقف / أولويّة تونس الآن ليست البحث في توبة الإرهابيّين إنّما في حمايتها من سيناريو السيّارات المفخّخة

مازال الجدل في تونس قائما حول كيفية التعاطي مع الارهابيين العائدين من بؤر التوتر و مدى الثقة في اعلانهم " التوبة" ، وهو جدل يعود إلى نحو سنتين ، لكن تصريح لرئيس ...

11 ديسمبر 2016 10:54