ثقافة

السينما التونسيّة تتنافس لنيل جوائز مهرجان السينما المتوسطيّة ببروكسال

السينما التونسيّة تتنافس لنيل جوائز مهرجان السينما المتوسطيّة ببروكسال

13 نوفمبر 2019 14:30

تشارك السينما التونسية في المسابقة الرسمية للدورة 19 لمهرجان السينما المتوسطية ببروكسيل التي ستقام من 29 نوفمبر الجاري إلى 7 ديسمبر بثلاثة أفلام هي "بيك نعيش" لمهدي البرصاوي و"نورة تحلم" لهند بوجمعة المتحصل على التانيت الذهبي في أيام قرطاج السينمائية 2019 وفيلم "أريكة في تونس" لمنال العبيدي.

 

ويتنافس فيلم "بيك نعيش" (96دق) على جوائز مسابقة الأفلام الروائية الطويلة التي تضم 8 أعمال سينمائية متوسطية. ويعد نص هذا الشريط الطويل من بين أهم النصوص القوية والمؤثرة والجريئة حيث تحدث المخرج التونسي عن مأساة عائلية وقعت في تونس قبيل جانفي 2011 في فترة سياسية واجتماعية حساسة بهدف الحديث عن الفساد الذي كان متفشيا في ذلك الوقت. وكان الممثل الرئيسي في هذا الفيلم سامي بو عجيلة تحصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان البندقية السينمائي 2019. وسيتسابق هذا الفيلم من أجل الظفر بالجائزة الكبرى التي تمنحها لجنة التحكيم، والبالغ قيمتها خمسة آلاف يورو، وهو دعم يأتي ببادرة من رئيس وزراء منطقة بروكسيل المكلف بالثقافة "رودي فرفورت" لمساعدة المخرجين على توزيع أفلامهم والترويج لها.

 

كما سيتم عرض 6 أفلام قصيرة روائية جديدة في إطار المسابقة الرسمية من عدة بلدان على غرار بلجيكا ولبنان وألبانيا وتونس واليونان. وتشارك تونس في هذه المسابقة بفيلم "إخوان" للمخرجة مريم جوبار. وتم عرض هذا الشريط القصير في المهرجان الدولي للسينما بتورنتو سنة 2018 .

 

وفي قسم "بانوراما" المكمل لأقسام المسابقة تم اختيار فيلم "نورة تحلم" للمخرجة هندة بو جمعة ليكون من ضمن 15 فيلما في هذا القسم. كما سيقع عرض فيلم "أريكة في تونس" لمنال العبيدي، في حفل اختتام المهرجان وهو فيلم كوميدي يسلط الضوء على المجتمع التونسي بعد الثورة عبر مجموعة من الشخصيات المؤثرة وكان هذا الفيلم عرض في الدورة 79 لمهرجان فينيسيا.

 

ويجدر التذكير بان مهرجان السينما المتوسطية ببروكسال هو تظاهرة تهدف بالأساس إلى اكتشاف سينما غير معروفة ببروكسال والتعريف بأفلام تعرض لأول مرة للجمهور هناك.

 

وحرص منظمو هذه التظاهرة التي تحتفي بمرور الذكرى 30 على تأسيسها، على تثمين أعمال سينمائية لمخرجات وذلك ببرمجة عروض لما لا يقل عن 60 إنتاجا جديدا من مختلف بلدان حوض الأبيض المتوسط منها أفلام تروي قصصا وحكايات تعكس الثراء والتنوع الذي يميز بلدان المتوسط.

 

وتتمحور جل الأعمال المبرمجة هذا العام حول موضوع الحريات بما فيها حرية التفكير والتعبير والحب والتنفس والحياة عموما بمختلف تجلياتها. فبعض الأعمال تحكي قصص أشخاص يناضلون للهرب من واقعهم المرير، بهدف الحصول على حقوقهم ووضع حد للانتهاكات التي يتعرضون لها. كما تقدم بعض الأعمال السينمائية قضايا الحرية في أشكال أخرى منها معاناة الأمهات العازبات للحصول على حقوقهن وحقوق أبنائهن وهو ما يطرحه الفيلم المغربي "آدم" مثلا وغيرها من النضالات من أجل الحرية بأشكال مغايرة مثلما يطرحه الفيلمان التونسيان "بيك نعيش" و"أريكة في تونس".

13 نوفمبر 2019 14:30

المزيد

رسميا/ النجمة الأمريكية "كاتي برايس" تعلن إفلاسها امام محكمة لندنية

  بعد فشلها في سداد الديون المتراكمة عليها؛ أعلنت عارضة الأزياء الأمريكية ”كاتي برايس“، التي أثارت الجدل مؤخرًا بعمليات التجميل غير الناجحة التي أجرتها لوجهها ...

27 نوفمبر 2019 23:23

الممثل رؤوف بن عمر يعود لمهرجان القاهرة السينمائي بفيلم "قبل ما يفوت الفوت"

وكالات- بعد عامين من فوزه بجائزة أفضل ممثل في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي يعود رؤوف بن عمر للمشاركة بأحدث أفلامه (قبل ما يفوت الفوت) في الدورة الحادية والأربعين ...

27 نوفمبر 2019 13:02

عادل إمام يردّ على شائعة وفاته بالرقص مع نجله

  بعد أسبوع على شائعة وفاته، شارك الفنان المصري عادل إمام بالرقص في عيد ميلاد نجله رامي.   وقام فريق عمل مسلسل الفنان عادل إمام “فالنتينو”، بتنظيم احتفالية ...

26 نوفمبر 2019 07:23

هذه حقيقة وفاة الممثل المصري حسن حسني

 تداولت العديد من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء حول وفاة الفنان المصري، حسن حسني عن عمر 88 عاما، الأمر الذي أحدث صدمة كبيرة لجمهوره.   وسارع الكثير من ...

24 نوفمبر 2019 17:12

ترحيل الفنان وائل جسار من المكسيك لأسباب مجهولة

 تعرض المطرب اللبناني، وائل جسار مساء أمس السبت، للتوقيف في المكسيك، بعدما رفضت السلطات هناك إدخاله إلى البلد هو ومدير أعماله، ثم تم ترحيله إلى لبنان.   وأكد "جسار" ...

24 نوفمبر 2019 16:42